أخبار

ناصر بن حمد: البطولة لها دور كبير في الارتقاء بمستوى القدرة والفرسان في دول الخليج

تحت رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية الرئيس الفخري للاتحاد الملكي للفروسية سباقات القدرة تستضيف مملكة البحرين بطولة كأس الخليج الأولى للقدرة والتحمل لمسافة ١٢٠ كم والتي ستقام يوم السبت المقبل 12 مارس الجاري.

وبهذه المناسبة أكد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة استضافة المملكة بطولة كأس الخليج الأولى للقدرة والتحمل والذي يشكل حدثا رياضيا خليجيا هاما تستضيفه مملكة البحرين تجسيداً لتوجيهات كريمة من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه والذي نستلهم من جلالته معاني البذل والعطاء في سبيل ان تكون البحرين مقرا لاحتضان الأحداث الرياضية المختلفة وسط دعم ومساندة حكومتنا الرشيدة بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر ، واهتمام ومتابعة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد الأمين نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء.

وأضاف سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الى أن استضافة البحرين للبطولة الخليجية تأتي امتدادا للعديد من البطولات الاقليمية التي استضافتها البحرين في السنوات القليلة الماضية، ونحن في الوقت الذي سعدنا فيها للنجاح الباهر لتلك البطولات فإننا نتطلع في هذا الحدث الى المحافظة على هذه المكتسبات من خلال العمل بكل قوة لإخراج البطولة بصورة زاهية.

وأكد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الى أن الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة سيعمل جاهدا من اجل توفير أسباب النجاح للبطولة الخليجية واخراجها بالشكل المتميز من كافة النواحي باعتبارها محطة مهمة من محطات العمل الخليجي المشترك في المجال الرياضي مؤكدا أن الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة اتخذ خطوات كبيرة ومثالية بالتعاون مع مختلف الجهات لتجهيز قرية البحرين الدولية بالإضافة الى اعداد مسارات المرحلة وفق لمعايير الاتحاد الدولي للعبة.

وبين سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الى أن مثل هذه الفعاليات الخليجية الهامة لها دور كبير أيضاً في الارتقاء بالمستوى المهاري للفرسان في دول الخليج وتطويرها وصولاً بها إلى مستويات تنافسية عالية قادرة على تشريف الرياضة الخليجية في مختلف المحافل العربية والآسيوية والدولية خاصة وإن القدرة في منطقة الخليج العربي تنتظرها مشاركات كبيرة في المستقبل والبطولة تمثل اختبارا حقيقا للفرسان.

وأشار سمو الشيح ناصر بن حمد آل خليفة الى أننا نرى في بطولة كأس الخليج على أنها محطة مثالية لتكريس مساحات التميز التي تشهدها جميع البطولات كما ننظر إليها باعتبارها وسيلة متميزة لإبراز ما تتمتع به المملكة من قدرات هائلة في مجال رياضة القدرة وتسليط الضوء على مهارات الفرسان في دول الخليج العربي وإبراز قدراتهم وإتاحة الفرصة أمامهم من اجل الاحتكاك مع بعضهم البعض ونحن على ثقة تامة بان جماهير رياضة القدرة ستقضي اوقاتا مليئة بالإثارة والتشويق في هذه البطولة خصوصا وإنها ستشهد مشاركة نخبة مميزة من فرسان من دول الخليج العربي الذين يمتلكون إنجازات كبيرة ومتميزة على مختلف الأصعدة.

ورحب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بالفرسان من دول الخليج العربي في بلدهم الثاني مملكة البحرين متمنيا لهم طيب الإقامة مثمنا الجهود الكبيرة التي تقوم بها اللجان العاملة في الاتحاد الملكي للفروسية سباقات القدرة ومساعيها لتنظيم هذه التظاهرة الخليجية الكبيرة، وحرصهم على إظهارها بالمستوى المشرف الذي يليق مع مكانة مملكة البحرين في مجال تنظيم البطولات والفعاليات الرياضية.

وقد حققت اللجنة التنظيمية للفروسية بدول مجلس التعاون الخليجي البطولة على انها سباق خليجي للقب بطولة الفردي والفرق لمسافة 120 كم وسيشارك فيها الى جانب مملكة البحرين البلد المستضيف كل من المملكة العربية السعودية، دولة الكويت، دولة قطر، سلطنة عمان، دولة الإمارات العربية المتحدة.

وسيكون موعد الفحص البيطري الأولي يوم الجمعة ١١ مارس الساعة الثالثة عصرا وحتى الساعة الخامسة مساء في قرية البحرين الدولية لسباقات القدرة على أن ينطلق السباق في الساعة السابعة صباح يوم السبت .

وحددت اللجنة المنظمة مراحل السباق الأربعة -١٢٠كم المرحلة الاولى ( لون أحمر) لمسافة ٤٠ كم، المرحلة الثانية (لون أزرق) لمسافة ٣٠ كم، المرحلة الثالثة ( لون أخضر) لمسافة ٣٠ كم، المرحلة الرابعة (لون أصفر) لمسافة ٢٠ كم.

كما أصدرت اللجنة الارشادات الهامة للبطولة ومن بينها وقت عرض الجواد على الطبيب البيطري لجميع البوابات البيطرية هو 20 دقيقة باستثناء وقت عرض بوابة النهاية فيبلغ 30 دقيقة بمعدل نبضات القلب 64 نبضة في الدقيقة وعمر الخيول المشاركة: 6 سنوات فما فوق وعمر الفارس: 14 سنة فما فوق والوزن الأدنى للفارس –: 70 كم بالإضافة الى عرض جميع الخيول للفحص البيطري مصحوبة بجواز سفر دولي مدرج فيه سجل تطعيم محدث ضد مرض انفلونزا الخيول.

رعاية ميدان

وتقام البطولة الأولى لكأس الخليج برعاية " ميدان " من دولة الإمارات العربية المتحدة.


معرض الصور


- العودة إلى الأخبار -